نـــــيــــران الــكـــبــريـاء

حــو ا ر صــريــح وكـســب للــخــبرات و تـبـادل الآراء الــصــريــحــة شــا ر كــوا مــعــنـــا كــبــريائــكــم مــعــنــا
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» من هو العضو المؤسس ...
اليوم في 1:00 am من طرف Fares Syria

» لودر ستاركوم 2100cu
20th يناير 2016, 10:35 am من طرف besoto

» شفاء من مس وسحر بمركز الهاشمى فرع مصر
20th أغسطس 2014, 3:30 pm من طرف لمار

»  أربعينية تكتشف سر مرضها بالصدفة فتقضي عليه بتناولها لمكملات الهاشمي الغذائية
20th ديسمبر 2013, 6:33 pm من طرف ربيع الحياة

»  احباني ملاكين....
26th يونيو 2012, 1:29 am من طرف Fares Syria

» هنيئا لمن يملك هذا القلب
9th ديسمبر 2011, 8:10 am من طرف قلب عاشق

» سأرحل ولن اعود
8th ديسمبر 2011, 8:11 am من طرف قلب عاشق

» هل الحب الثاني ......... يمحوا الحب الاول !!!
8th ديسمبر 2011, 7:51 am من طرف قلب عاشق

» حياتك ~ من صنع أفكارك ..
8th ديسمبر 2011, 7:44 am من طرف قلب عاشق

» كيف تتاكد الفتاة ان الشاب يحبها حقا
2nd نوفمبر 2011, 4:37 pm من طرف Fares Syria

الإبحار
 البوابة
 الفهرس
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
سحابة الكلمات الدلالية
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
Fares Syria
 
وجع الورد
 
kamer alsham
 
سنابل الحب
 
فارس الشرق
 
ملاك فارس
 
ملك الاحساس
 
توتي التوتا
 
نبراس الحقيقة
 
القلب الجريح
 

شاطر | 
 

 اهمية الفحص الطبي قبل الزواج ...

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زائر
زائر
avatar


مُساهمةموضوع: اهمية الفحص الطبي قبل الزواج ...   30th يوليو 2008, 9:09 pm

--------------------------------------------------------------------------------

مع دخول فصل الصيف كل سنة تكثر مناسبات الزواج والأفراح فتجد الأشخاص المقبلين على الزواج والحياة الجديدة يهتمون بهذا اليوم السعيد الذي يمثل بالنسبة لهم الانتقال إلى حياة جديدة مملوءة بالتفاؤل والحياة، ويتخللها بعد توفيق الله إنجاب ذرية طيبة تزيد حياتهم فرح ومسرة. وقد يفوت عليهم التفكير أن الحمل وإنجاب الأطفال قد يصاحبه أمور لم يطرأ على بالهم ولم يتخيلوا انه من الممكن أن يحدث لهم.

وبما انه من الممكن التنبؤ بهذه الأمور طبيا ومن الممكن تجنب بعضها ، لزم أن يقوم هؤلاء ممن يريدون الزواج التأكد من هذه الأمور عن طريق الفحص الطبي قبل الزواج.

وقد سنت بعض الدول العربية أنظمة لتطبيق الفحص قبل الزواج. وإذا كانت السعودية والبحرين والإمارات تحث بشكل اختياري على القيام بهذه الفحوصات فان الأردن سنت نظام يجبر من يريد الزواج بالفحص الطبي قبل عقد القران. وتعد المجتمعات العربية بشكل عام من المجتمعات التي يشيع فيها زواج الأقارب ضمن نطاق القبيلة ، أو العشيرة، أو العائلة والأسرة الواحدة.وهذه الزيجات معرضة لحد كبير إلى ظهور العديد من الأمراض الوراثية حيث يتوقع إحصائيا أن يصاب طفل واحد من كل 25 طفل بمرض وراثي ناتج عن خلل في الجينات أو بمرض له عوامل وراثية خلال الخمس وعشرين سنه من عمره. ويتوقع أن يصاب طفل واحد لكل 33 حالة ولادة لطفل حي بعيب خلقي شديد. كما يصاب نفس العدد بمشكلات تأخر في المهارات وتأخر عقلي. وتسعه من هؤلاء المصابين بهذه الأمراض يتوفون مبكرا أو يحتاجون إلي البقاء في المستشفيات لمده طويلة أو بشكل متكرر ولها تبعات مالية واجتماعيه ونفسيه.

هذه الأعداد لها تبعات عظيمة ومعقدة على الأسرة وبقيه المجتمع.من هنا كانت أهمية إجراء الفحص الطبي قبل الزواج الذي يمكنه من معرفة العديد من الأمراض الوراثية الخطيرة وحتى على الأقل معالجة بعضها قبل بدء الحياة الزوجية.



الأمراض المنتشرة في العالم العربي

يصعب معرفة وحصر الأمراض المنتشرة في الوطن العربي وذلك ناتج لشح المعلومات الموثقة عن هذه الأمراض.كما أن نسبة انتشار هذه الأمراض تختلف من دولة لأخرى.

لكن وبشكل عام تقسم الأمراض الأكثر شيوعا في العالم العربي إلى عدة أقسام:

القسم الأول أمراض الدم الوراثية مثال فقر الدم المنجلي وفقر دم البحرالمتوسط وأنيميا الفول.

القسم الثاني أمراض الجهاز العصبي كمرض ضمور العضلات الجذعي وأمراض ضمور العضلات باختلاف أنواعها وضمور المخ والمخيخ.

القسم الثالث هي أمراض التمثيل الغذائي المعروفة بالأمراض الإستقلابية التي تنتج بسبب نقص أنزيمات معينة.

القسم الرابع أمراض الغدد الصماء خاصة أمراض الغدة الكظرية و الغدة الدرقية. و معظم هذه الأمراض تنتقل بالوراثة المتنحية والتي يلعب زواج الأقارب فيها دورا كبيرا في زيادة أعدادها.



نظرة وراثية

يقسم الأطباء أسباب العيوب الخلقية و الأمراض الوراثية إلى أربع أقسام رئيسية.



القسم الأول هي الأمراض المتعلقة بالكرموسومات (الصبغيات) وهذا النوع في العادة ليس له علاقة بالقرابة، وأسباب حدوثها في الغالب غير معروفه. ومن اشهر أمراض هذا القسم متلازمة داون (أو كما يعرف عند العامة بالطفل المنغولي) . ومتلازمة داون ناتجة عن زيادة في عدد الكروموسومات إلى 47 بدل من العدد الطبيعي 46.



القسم الثاني من العيوب الخلقية والأمراض الوراثية تلك الأمراض الناتجة عن خلل في الجينات. ويتفرع عن هذا القسم أربع أنواع من الأمراض :

1. الأمراض المتنحية.

2. الأمراض السائدة .

3. الأمراض المرتبطة بالجنس المتنحية .

4. الأمراض المرتبطة بالجنس السائدة .

الأمراض المتنحية
هي أمراض تصيب الذكور و الإناث بالتساوي ويكون كلا الأبوين حاملا للمرض مع أنهما لا يعانيان من أي مشاكل صحية لها علاقة بالمرض. وفي العادة يكون بين الزوجين صله قرابة. ولذلك تنتشر هذه الأمراض في المناطق التي يكثر فيها زواج الأقارب كبعض المناطق في العالم العربي . ومن اشهر هذه الأمراض أمراض الدم الوراثية، خاصة مرض فقر الدم المنجلي (الأنيميا المنجلية) وفقر دم البحر المتوسط (الثلاسيميا ) و أمراض التمثيل الغذائي بأنواعها.



الأمراض السائدة
في العادة ليس لها علاقة بالقرابة، وتتميز بإصابة أحد الوالدين بنفس المرض واشهر أمراض هذا النوع متلازمة مارفان. ومع أن هذا النوع من الأمراض ليس له علاقة بالقرابة، ولكن عند زواج اثنين مصابين بنفس المرض (وقد يكون بينهما صله نسب ) فقد تكون الإصابة في أطفالهم اشد أو اخطر وذلك لحصول الطفل على جرعتين من المرض من كلا والديه.



الأمراض المرتبطة بالجنس المتنحية
وهذا النوع من الأمراض ينتقل من الأم الحاملة للمرض فيصيب أطفالها الذكور فقط. واشهر هذه الأمراض مرض نقص خميرة G6pd (أو ما يسمى بأنيميا الفول) وهذا النوع في العادة ليس لها علاقة بزواج الأقارب، ولكن المرض قد يصيب البنات إذا تزوج رجل مصاب بالمرض بإحدى قريباته الحاملة للمرض.



الأمراض المرتبطة بالجنس السائدة

هي أنواع من الأمراض النادرة والتي في العادة تنتقل من الأم إلى أطفالها الذكور والإناث، وقد يكون شديد في الذكور مقارنه بالإناث.



أما القسم الثالث من العيوب الخلقية والأمراض الوراثية هي الأمراض المتعددة الأسباب ومعظم الأمراض تدخل تحت هذا القسم، فمثلا مرض السكر، وارتفاع ضغط الدم، والربو،و الظهر المشقوق(الصلب المشقوق)، والشفة الأرنبية وغيرها من الأمراض كلها تدخل تحت هذا الباب .

إن الأسباب وراء هذه الأمراض في العادة غير معروفه ولكن جميع هذه الأمراض لا تحدث إلا في الأشخاص الذين لديهم استعداد وراثي وتعرضوا إلى سبب ما في البيئة المحيطة بهم. في العادة ليس لزواج الأقارب علاقة في حدوث هذه الأمراض ولكن إذا تزوج شخصين مصابين بأي نوع من هذه الأمراض يزيد من احتمال إصابة الأطفال مقارنه بإصابة أحد الوالدين فقط مصاب بالمرض.



القسم الرابع والأخير من العيوب الخلقية والأمراض الوراثية هي مجموعه من الأمراض المتفرقة والتي يصعب حصرها ومن اشهر هذه الأمراض، الأمراض المرتبطة بالميتوكندريا والتي تنتقل من الأم فقط إلى بقيه أطفالها.



وبناءا على ما سبق ،
هل يكون الفحص الطبي إجبارياً لجميع المتقدمين للزواج للتأكد من الأمراض الوراثية والمعدية أم اختيارياً؟

إن من الأفضل عمل لجنة يتواجد فيها جميع المتخصصين ويتم دراسة الموضوع من جميع جوانبه الطبية والاجتماعية والاقتصادية والفوائد والعقبات والمشاكل لو أمكن تطبيقه أو بالأحرى هل هناك ضرورة من تطبيقه او الاكتفاء بتوعية الناس وحثهم على عمل الفحوصات أو مراجعة الأطباء المختصين إذا كان هناك شك في مرض وراثي أو معد...............
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فارس الشرق
عضــــــو ذهــــــــبي
عضــــــو ذهــــــــبي
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 274
العمر : 40
العمل/الترفيه : تجاري
المزاج : ****
تاريخ التسجيل : 04/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: اهمية الفحص الطبي قبل الزواج ...   23rd يناير 2009, 8:41 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
اهمية الفحص الطبي قبل الزواج ...
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نـــــيــــران الــكـــبــريـاء :: .. مــنــتــديـات الـــصــحــــة .. :: الصحة العامة-
انتقل الى: